غدد

متى يبدأ مفعول دواء الغدة الدرقية؟




يُعد الدواء الذي يعزز مستويات هرمون الغدة الدرقية في الجسم طريقة سهلة لعلاج قصور الغدة الدرقية و يمكنه الحفاظ على حالتك تحت السيطرة لبقية حياتك.

في هذا المقال ستعرف متى يبدأ مفعول دواء الغدة الدرقية؟

العلاج الأكثر شيوعًا هو ليفوثيروكسين و هو  يعمل تمامًا مثل الهرمون الذي تصنعه الغدة الدرقية بشكل طبيعي و يمكن أن تجعلك الجرعة الصحيحة تشعر بتحسن كبير.

بدء العلاج بهرمون الغدة الدرقية
سيقرر طبيبك العلاج بناءً على:

*عمرك
*صحتك العامة
*مستويات هرمون الغدة الدرقية في جسمك
*وزنك
إذا كنت كبيرا في السن أو كنت مصابًا بمرض في القلب فمن المحتمل أن تبدأ بجرعة صغيرة ثم سيرفع طبيبك الجرعة ببطء بمرور الوقت حتى ترى تحسنا.

بعد حوالي 6 أسابيع من بدء تناول الدواء ، ستعود إلى طبيبك لإجراء فحص دم للتحقق من مستويات هرمون الغدة الدرقية. اعتمادًا على النتائج ، قد تتغير جرعتك.

بمجرد استقرار مستويات هرمون الغدة الدرقية سترى طبيبك لإجراء فحص دم كل 6 أشهر إلى عام.

كيفية تناول العلاج:
للتأكد من بقاء قصور الغدة الدرقية لديك تحت السيطرة:

إقرأ أيضا:فوائد المرة للغدة الدرقية

تناول نفس الدواء لأن الأنواع المختلفة من أدوية هرمون الغدة الدرقية قد تحتوي على جرعات مختلفة قليلاً و يمكن أن يؤثر ذلك على مستويات الهرمونات الخاصة بك.

تناول دوائك في نفس الوقت كل يوم حوالي ساعة قبل الطعام أو قبل النوم و لا تأخذه عندما تأكل.

إذا فاتتك جرعة واحدة خذها بمجرد أن تتذكرها.ي

اتبع التعليمات بعناية و لا تتوقف عن تناول دوائك دون مراجعة طبيبك أولاً.

متى يبدأ مفعول دواء الغدة الدرقية؟

يجب أن تبدأ في الشعور بالتحسن بعد أيام قليلة من بدء تناول الدواء و لكن قد يستغرق الأمر بضعة أشهر حتى تعود مستويات هرمون الغدة الدرقية إلى طبيعتها.

إذا تحسنت مستويات هرمون الغدة الدرقية و ما تزال الأعراض مثل التعب وزيادة الوزن موجودة فقد يحتاج طبيبك إلى تغيير علاجك.

الآثار الجانبية المحتملة:

يكمن الخطر الرئيسي لعلاج الغدة الدرقية في حدوث أعراض فرط نشاط الغدة الدرقية ، إذا كنت تتناول الكثير من العلاج فقد تحصل بعض الآثار الجانبية مثل:

  • سرعة ضربات القلب
  • الحساسية من الحرارة
  • الجوع
  • العصبية و القلق
  • الارتجاف
  • التعرق
  • التعب
  • مشاكل في النوم
  • فقدان الوزن

إذا كان عندك أي من هذه الآثار الجانبية فاستشر طبيبك لإجراء فحص دم  فقد يخفضون جرعتك.

إقرأ أيضا:أين تقع الغدة الدرقية

الأدوية التي تتفاعل مع أدوية الغدة الدرقية:

إقرأ أيضا:أين تقع الغدة الكظرية

يمكن أن تؤثر بعض الأدوية على طريقة عمل أدوية الغدة الدرقية مثل:

  • الأدوية المضادة للتشنج.
  • حبوب منع الحمل والإستروجين.
  • أدوية السرطان
  • أدوية الاكتئاب.

إذا كنت تتناول أحد هذه الأدوية فتحدث إلى طبيبك حول الكيفية التي يجب أن تتناول بها الأدوية الأخرى بناءً على وقت تناول دواء الغدة الدرقية.

التزم بالعلاج:
ستحتاج إلى الاستمرار في تناول دواء الغدة الدرقية طوال حياتك للتحكم في مستويات الهرمون عندك.

تابع علاجك وسترى النتائج. ستشعر بتحسن ولن تنخفض مستويات الهرمون مرة أخرى.

المصدر:

webmd.com

السابق
الاعراض الجانبية لحبوب فيتامين د 50000
التالي
متى يزول الخطر عن طفل الخداج؟

اترك تعليقاً