رومانيا

عاصمة دولة رومانيا

رومانيا، هي إحدى دول منظمة حلف شمال الأطلسي (الناتو)، وعضو في الاتحاد الأوروبي منذ عام 2007، تقع البلد في جنوب شرق القارة الأوروبية، وتطل على البحر الأسود، كما أنها تشترك في الحدود مع بلغاريا والمجر، وصربيا وأوكراينا، وتركيا، وفي هذا المقال نستعرض لك أهم المعلومات حول عاصمة دولة رومانيا

رومانيا

رومانيا، هي إحدى دول جنوب شرق أوروبا، تطل على البحر الأسود في الجنوب الشرقي، وتحدها كل من بلغاريا ، المجر، مولدافيا، صربيا و أوكرانيا، وتشترك في الحدود البحرية مع تركيا.
تبلغ مساحة رومانيا 238391 كم²، ويبلغ عدد سكانها 19.8 مليون نسمة وفقا لتقديرات 2015، كما أن اللغة المحكية بها هي الرومانية.
في عام 1944 احتلِت القوات السوفيتية رومانيا، وأصبحت تابعة لاتحاد الجمهوريات الاشتراكية السوفياتية في عام 1948، كما كانت تحت الحكم الشيوعي من عام 1948 حتى 1989، عندما تمت الإطاحة بنظام الزعيم الروماني نيكولاي تشوسيسكو .
في عام 1990 أجريت انتخابات حرة في البلد، وفي عام 2004 انضمت البلاد إلى منظمة حلف شمال الأطلسي (الناتو)، وفي عام 2007 أصبحت عضوًا في الاتحاد الأوروبي.
على الرغم من بدايتها المتأخرة كدولة قومية أوروبية، أنتجت رومانيا في القرن العشرين العديد من المفكرين المشهورين عالميًا، بما في ذلك الملحن جورج إينسكو، والكاتب المسرحي يوجين إيونسكو، والفيلسوف إميل سيوران، ومؤرخ الدين ميرسيا إليادي، والحائز على جائزة نوبل جورج إي بالادي.




إقرأ أيضا:شركات الاتصال في رومانيا

عاصمة دولة رومانيا

تعتبر بوخارست، هي العاصمة والمركز الثقافي والصناعي والمالي لرومانيا، كما أنها أكبر مدنها، تقع المدينة في جنوب شرق البلاد، على ضفاف نهر Dâmboviţa على بعد أقل من 70 كم شمال نهر الدانوب، تقع المدينة على سهل مستوٍ بشكل عام، بما في ذلك الضواحي، وتحتل مساحة تبلغ حوالي 300 كيلومتر مربع.
بوخارست عاصمة أنيقة وملونة، ومليئة بالأماكن السياحية الجميلة من كنائس وأديرة، ومتاحف وصروح ثقافية مثيرة للاهتمام، كما تتمتع بهندسة معمارية مذهلة.
في عام 1900، حصلت على لقب ” باريس الصغيرة “، نظرًا لمبانيها الجميلة،  وشوارعها الكبيرة المحاطة بالأشجار، وحياتها الراقية، والفنانين، والموسيقيين والكتاب والرسامين.
في الوقت الحاضر، تعرض المدينة بفخر تاريخها وتنوعها، مزيجًا من القديم والجديد، فهي مدينة نابضة بالحياة، حديثة وديناميكية، وتتعافى بسرعة من الندوب التي خلفها النظام الشيوعي.

 

تاريخ مدينة بوخارست

على الرغم من أن الحفريات الأثرية، كشفت عن أدلة على وجود مستوطنات تعود إلى العصر الحجري الحديث، فإن أول ظهور مكتوب لاسم بوخارست يعود إلى عام 1459، عندما تم تسجيلها في وثيقة موقعة منفلاد الثالث (المخوزق)، حاكموالاشيا .
وقعت المدينة تحت سيطرة العثمانيين، وقد تطورت بسرعة لتصبح المركز الاقتصادي الرئيسي لوالاتشيا، وأصبحت العاصمة في عام 1659.
بعد عام 1716، لم تعد الحكومة في أيدي الأمراء الأصليين، بل كانت تحت سيطرة الأمراء اليونانيين الذين نشأوا في منطقة Phanar في القسطنطينية)، وفي عام 1821، كانت بوخارست مركزًا لانتفاضة شعبية، بقيادة البطل القومي الفالاتشي تيودور فلاديميرسكو، والتي أنهت حكم اليونانيون.
في عامي 1848 و 1859، لعبت الاضطرابات المدنية في المدينة دورًا في تحقيق اتحاد والاشيا ومولدافيا، تلاها في عام 1862 إعلان بوخارست عاصمة للدولة الرومانية.

إقرأ أيضا:عملة دولة رومانيا

عدد سكان بوخارست

في السنوات الأخيرة، شهدت المدينة طفرة اقتصادية وثقافية، وفقًا لتعداد عام 2011، يعيش 1،883،425 نسمة داخل حدود المدينة، وهو انخفاض عن الرقم المسجل في تعداد عام 2002.
تمتد المنطقة الحضرية إلى ما وراء حدود بوخارست، ويبلغ عدد سكانها حوالي 1.9 مليون شخص، وهي بذلك سادس أكبر مدينة في الاتحاد الأوروبي من حيث عدد السكان، بعد لندن وبرلين ومدريد وروما وباريس.

 

اقتصاد عاصمة دولة رومانيا

من الناحية الاقتصادية، تعد بوخارست المدينة الأكثر ازدهارًا في رومانيا، وهي واحدة من المراكز الصناعية الرئيسية في أوروبا الشرقية، إذ يوجد بها مرافق مراكز المؤتمرات، ومعاهد تعليمية والعديد من الأماكن الثقافية.
تُعرف المدينة نفسها إداريًا باسم “بلدية بوخارست”، ولها نفس المستوى الإداري مثل مستوى المقاطعة الوطنية، حيث يتم تقسيمها إلى ستة قطاعات، يحكم كل منها رئيس بلدية محلي.

المعالم السياحية في بوخارست

عاصمة دولة رومانيا

  • يعد المركز القديم  ( منطقة ليبسكاني )، أحد أشهر مناطق الجذب الساحي في المدينة، فهو يضم العديد من المطاعم والمقاهي، وهو جزء من المدينة لا يهدأ أبدًا.
  • يوجد في المدينة أيضا قوس النصر، وهو نصب تذكاري بُني في عام 1922، لتكريم الجنود الرومانيين الذين قاتلوا في الحرب العالمية الأولى.
  • على جانب واحد من ساحة الثورة، يوجد القصر الملكي السابق (الذي أصبح الآن موطنًا لمتحف الفن الوطني )، والأثينيوم الروماني المذهل – المعلم الثقافي للعاصمة، وفندق أثينا  بالاس التاريخي، وكذلك كنيسة كريتزوليسكو.
  • حديقة Cismigiu، أقدم حديقة افتتحت للجمهور في منطقة وسط بوخارست (1860)، صممها خبير المناظر الطبيعية الألماني الشهير كارل ماير، وتحتوي على أكثر من 30.000 شجرة.
  • حديقة هيراسترو ، أكبر منتزه في رومانيا علي مساحة (187 هكتارًا، بما في ذلك بحيرة هيراسترو – 74 هكتارًا)، والتي تضم الكثير من مناطق الجذب.
  • الحديقة النباتية، تم افتتاحها عام 1891، وتستضيف أكثر من 5.000 نوع من النباتات المحلية، والأصناف الأخرى التي تم جمعها حول العالم.

المراجع

مصدر 1
مصدر 2
مصدر 3
مصدر 4

إقرأ أيضا:المسافات بين مدن رومانيا

 

السابق
كم عدد أبناء الفنان سمير غانم
التالي
من هي المذيعة إيمان بدر الدين ومن هو زوجها

اترك تعليقاً