حيوانات وطيور

تربية الخيول

إن العمل في مزرعة لتربية الخيول يعني أنّه من المحتمل أن يقوم الشّخص بعمل يُحبّه، علاوة على ذلك إذا كان على دراية بالفعل بتربية الخيول لأنّه يُحبّها، فسيكون متقدّمًا على الآخرين في بدء عمل تجاريّ من نقطة الصّفر، بالإضافة إلى ذلك فإنّ العمل في مزرعة لتربية الخيول يوفّر فرصة لركوب الخيول باستمرار، وفرصة ليكون المُربّي بجانب الخيول دومًا، وقد يُريد المربّي أن يتعلّم طريقة تربية الخيول ليس لمجرّد التّجارة أو الاستثمار، بل قد يُربّي الشّخص الخيول ليستمتع بوقته.

إن البدء في عمل مزرعة لتربية الخيول ليس أمرًا بسيطًا، ويتطلب الكثير من البحث والتّخطيط والعمل الجادّ، بالإضافة إلى كثير من الخطوات السّابقة للبدء في العمل الحقيقيّ، على سبيل المثال يجب معرفة الغرض الرّئيسيّ من تربية الخيول والعثور على موقع مناسب لتربيتها، وإعداد هذا الموقع ليُلائم الخيول ويجب على مربّي الخيول أو من يُريد تربيتها الاطّلاع على كثير من النّصائح، والتّجارب السّابقة.

نصائح لتربية الخيول

قبل البدء بتعلّم طريقة تربية الخيول من الأفضل الاطّلاع على هذه النّصائح وغيرها، حتّى يكون الشّخص على بيّنة من أمره قبل البدء بتربيتها:

هل تربية الخيول متناسبة مع إمكانيّات المربّي؟

أوّل خطوة قبل البدء بتعلّم طريقة تربية الخيول هي تحديد ما إذا كان هذا هو العمل المناسب للمربّي أم لا، فعليه قبل أن يبدأ بتربية الخيول أن يضع قائمة بالواجبات المطلوبة لإدارة المزرعة، وعليه أن يذهب إلى مزرعة لتربية الخيول ويتعرّف إلى العمل عن قُرب، ويتعرّف إلى المهامّ الطلوبة يوميًّا غير تربية الخيول مثل الدّخل والنّفقات، والمهامّ الإداريّة، والتّسويق، بالإضافة إلى الاعتناء بالخيول جيّدًا، وهذا العمل الميدانيّ سيُساعد في معرفة مستوى التّحدّي إذا أراد الشّخص اتّخاذ تربية الخيول مهنة له.

إقرأ أيضا:افضل انواع القطط الاليفه في العالم

حتّى امتلاك خيل واحد لا يُعتبر أمرًا هيّنًا، فهو يحتاج إلى كثير من العناية والتّنظيف والنّفقات والعلاج والتّربية طويلة الأجل، وهذه التّحدّيات تحتاج إلى مجهود كبير جدًّا، وعواقب ماليّة وجسديّة وعاطفيّة.

تحديد الوقت اللّازم لتربية الخيول

ثاني خطوة قبل تعلُّم طريقة تربية الخيول هي وضع جدول بالسّاعات التي يحتاج المربّي أن يقضيها مع الخيول في تربيتها، والعناية بها، وسيساعد هذا في تحديد ما إذا كان يمتلك المربّي وقتًا لبدء العمل في مزرعة لتربية الخيول أم لا، أو إن كان بإمكانه امتلاك الخيول في مزرعته الخاصّة يوميًّا، ويجب أن يَزِنَ ميّزات وعيوب بقاء الخيول طيلة أيّام الأسبوع عنده، ويُمكنه أن يُقرّر ما إذا كان هذا هو العمل الذي يريده أم لا.

بالطّبع لا يعني امتلاك مزرعة لتربية الخيول أنّه لا يمكن مغادرتها، فمن المحتمل أن تنشئ شبكة اجتماعيّة جيّدة مع المزارعين المحلّيين الآخرين، ويُمكنهم مساعدة مربّي الخيول الجديد في الاهتمام بممتلكاته، على الأقلِّ يُمكنهم مساعدة بعضهم البعض على الأقلّ في أوقات الطّوارئ والاستراحات القصيرة العرضيّة، ولكنّ هذه العلاقات تستغرق وقتًا طويلًا لتتطوّر.

تكاليف بدء التّشغيل

من أساسيّات امتلاك الخيول قبل تعلُّم طريقة تربية الخيول هي معرفة كم تتطلّب النّفقات اليوميّة لتربية الخيول في المزرعة، بالإضافة إلى النّفقات الأخرى، على سبيل المثال تتضمّن النّفقات ثمن المزرعة، أو ثمن استئجارها، وثمن الإسطبلات، والمعدّات اللّازمة للتّنظيف وغيره، والأعلاف، والموظّفين، وثمن الخيول نفسها، وإذا أراد المربّي امتلاك خيول من عائلات أصيلة فسيحتاج إلى نفقات أعلى. لن يبدأ مربّي الخيول بالضرورة بجني عائد ماليٍّ جيّد من السّنة الأولى، ممّا يعني أنّ عليه الصّبر لفترة طويلة.

إقرأ أيضا:تربية الكلاب الجولدن

طريقة تربية الخيول

  • نصائح لإطعام الخيول الصّغيرة

تعتمد المُهور بشكل كامل على حليب الأم في جميع الاحتياجات الغذائيّة حتّى عمر خمسة أشهر تقريبًا، لكنّها تبدأ بقضم الحشائش قبل بلوغها سنَّ الفطام. معظم المُهور لا تحتاج إلى تغذية إضافيّة، ولكنّ بعضها قد يتطلّب القليل من المساعدة الغذائيّة الإضافيّة ويمكن إطعامها بكمّيّات صغيرة من المنتجات المصمّمة على وجه التّحديد لها.

  • الخبرة في التّعامل مع الخيول

من المهمِّ للغاية في طريقة تربية الخيول اكتساب الخبرة والمعرفة في كيفيّة العمل مع الخيول، وقبل البدء في العمل مع الخيول يجب أن يمتلك المربّي المهارات التّالية:

  • مهارة ركوب الخيول
  • مهارة رعاية الخيول
  • كيفية معرفة ما إذا كانت الخيول مريضة.
  • معرفة المراحل العمريّة للخيول وماذا يحتاج الخيل فيها.

تربية الخيول عمل شاقّ ولكنه مجزٍ، خاصّة إذا كانت حياة مربّي الخيول مكرّسة لها، وسوف يجد نفسه مرتبطًا عاطفيًّا بالخيول ومهتمٌّ بكلِّ ما يحدث معها، ويجب على مُربّي الخيول الحفاظ على حدود ميزانيّته، وعدم تجاوزها، وقد لا يُحقّق مكاسب طائلة، ولكن عند الوصول إلى نهاية الأمر، سيكون العائد المادّيُّ مُرضيًا، ومع زيادة اطّلاع ودراسة مربّي الخيول ستزداد خبرته، وتقلُّ أخطاؤه، ويزيد عائده المادّيّ.

إقرأ أيضا:طريقة تربية القطط السيامية

السابق
الصيام في أستراليا
التالي
الطبيعة في الهند – تعرف على جمال الحياة البرية

اترك تعليقاً