الحياة والمجتمع

سحر الكلمة الطيبة وتأثيرها في المجتمع




سحر الكلمة

كم في الكلمات من سحرٍ يأخذ بالوجدان ويأسِر الروح ويحتويها ويُعطينا قوة وطاقة إيجابيه لمجابهة الحياة المتعبة والأوقات الصعبة.

الكلمة الطيبة

الكلمة الطيبةإزداد أدراكي الآن بعظمة رب العالمين حين جعل الكلمة الطيبة كمن تصدق بالمال وكالشجرة الطيبة ، أصلها ثابت في القلب وفروعها ممتدة إلى السماء عند رب القلوب ؛ تؤتي ثمارها الجميله النقية العذبة ، فمن يتناولها يصبح أسيرها وأسير فضل من قالها.
وكم من كلمات طيبات جعلت القلب القاسي يلين والنفس المضطربة تهدأ وتطمئن، والروح الحائرة تسكن وترتاح.

الكلمة الخبيثة

وفي المقابل فإن الكلمه الخبيثة ، ما هي إلا كما وصفها القرآن الكريم ، شجرة خبيثة كل من يراها يريد أن يزيلها من الأرض لشدة الأثر النفسي المؤلم الذي تتركه في القلب.

فكم من كلمات خبيثات هدمت بيوت وأتعبت نفوس وزعزعت ثقة أناس بأنفسها وأشعرتهم بالحقاره والدونيه ؛ وكم من كلمه خبيثه لا تُنسي تركت في النفس أثرًا لا يُمحي من القلب مهما تقلب الليل والنهار.

فاللهم ارزقنا لين الكلِم ولين القلب وابعد عن ألسنتنا فُحش القول وجرح الآخرين.

والآيات القرآنيه من سورة ابراهيم تقول:
“أَلَمْ تَرَ كَيْفَ ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا كَلِمَةً طَيِّبَةً كَشَجَرَةٍ طَيِّبَةٍ أَصْلُهَا ثَابِتٌ وَفَرْعُهَا فِي السَّمَاءِ ﴿24﴾ تُؤْتِي أُكُلَهَا كُلَّ حِينٍ بِإِذْنِ رَبِّهَا ۗ وَيَضْرِبُ اللَّهُ الْأَمْثَالَ لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَذَكَّرُونَ ﴿25﴾ وَمَثَلُ كَلِمَةٍ خَبِيثَةٍ كَشَجَرَةٍ خَبِيثَةٍ اجْتُثَّتْ مِنْ فَوْقِ الْأَرْضِ مَا لَهَا مِنْ قَرَارٍ ﴿26﴾ يُثَبِّتُ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا بِالْقَوْلِ الثَّابِتِ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَفِي الْآخِرَةِ ۖ وَيُضِلُّ اللَّهُ الظَّالِمِينَ ۚ وَيَفْعَلُ اللَّهُ مَا يَشَاءُ ﴿27﴾”

إقرأ أيضا:رابط منصة ريف للاسر المنتجة

ويقول الله تعالي من سورة البقرة:
“وَإِذْ أَخَذْنَا مِيثَاقَ بَنِي إِسْرَائِيلَ لَا تَعْبُدُونَ إِلَّا اللَّهَ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا وَذِي الْقُرْبَىٰ وَالْيَتَامَىٰ وَالْمَسَاكِينِ وَقُولُوا لِلنَّاسِ حُسْنًا وَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ وَآتُوا الزَّكَاةَ ثُمَّ تَوَلَّيْتُمْ إِلَّا قَلِيلًا مِنْكُمْ وَأَنْتُمْ مُعْرِضُونَ ﴿83﴾”

ويقول تعالي في سورة ال عمران:
“فَبِمَا رَحْمَةٍ مِنَ اللَّهِ لِنْتَ لَهُمْ ۖ وَلَوْ كُنْتَ فَظًّا غَلِيظَ الْقَلْبِ لَانْفَضُّوا مِنْ حَوْلِكَ ۖ فَاعْفُ عَنْهُمْ وَاسْتَغْفِرْ لَهُمْ وَشَاوِرْهُمْ فِي الْأَمْرِ ۖ فَإِذَا عَزَمْتَ فَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ ۚ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُتَوَكِّلِينَ ﴿159﴾”

وعن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم -: ((والكلمة الطيبة صدقة))؛ الحديث متفق عليه.

ونسرد الآن من أقوال الحكماء والأدباء عن الكلمة الطيبة  .

يقول لقمان الحكيم:

_القلوب مزارع ؛ فازرع فيها الكلمة الطيبة ؛ فإن لم تتمتع بثمرها تتمتع بخضرها.

_إن من الكلام ما هو أشد من الحجر وأنفذ من وخز الإبر؛ وأمر من الصبر؛ وأحر من الجمر وإن من القلوب مزارع فازرع الكلمة الطيبة ؛ فإن لم تنبت كلها ينبت بعضها.

ويقول محمد بن صالح العثيمين:

_الحياة الطيبة ليست كما يفهمها بعضدالناس ؛ السلامة من الآفات من فقر ومرض. لا بل الحياة الطيبة أن يكون الإنسان طيب القلب منشرح الصدر مطمئنا بقضاء الله وقدره؛ وإن أصابته سراء شكر فكان خيرا له؛ وإن أصابته ضراء صبر فكان خيرا له.

إقرأ أيضا:الغضب قصص عنه علاجه

وفي كتابه القيم الروح والجسد يقول د.  مصطفي محمود: (والكلمة شيء خطير .. وهي أشبه بالشحنة تنطلق من الشفتين كالرصاص ، فتصيب وتجرح

وتهدم وتخرب .. وتحمل مع حروفها العذاب الذي لاشفاء منه..

والله خلق الدنيا بكلمة .. والمسيح كلمة ..

وتقوم الحروب بكلمة وتضع اوزارها بكلمة ..

وتقوم الساعة بكلمة وتنهد السموات بكلمة ..

فالكلمة شيء كالسحر ، كالطلسم .. وهي اذا انفصمت عن الفعل اصبحت عبث،

الكلمة الطيبةواذا تناقضت مع الفعل اصبحت نفاقا ..

فما أحلى الصمت ..!

اللهم اجعل لي صمت الجبل يحمل في احشائه البركان وهو صامت.. ويحمل في باطنه الزلزال وهو هادئ، ويحمل في جوفه الذهب والبلاتين والماس ويبدو متواضعا بفرش نفسه للفقراء والبسطاء.

إقرأ أيضا:القهر والغيرة وعلاجهما

اللهم اجعل مكالماتي معك وحدك ، فانت وحدك الذي تعلم ولا تظلم ولا تتبدل عندك الأقوال والأحكام ..ولا تضيع عندك محبه ).

السابق
موائد الأعياد | أفضل أكلات العيد
التالي
فصل الشتاء في مدينة دورام بولاية نورث كارولينا

اترك تعليقاً