تاريخ

تاريخ تأسيس الدولة الفاطمية

الدولة الفاطمية والسياسية والدينية سلالة سيطرت على شمال أفريقيا وبعد ذلك على الشرق الأوسط، إليك تاريخ تأسيس الدولة الفاطمية 




تاريخ تأسيس الدولة الفاطمية

قبل الفاطميين، كان هناك حكام آخرون في شمال إفريقيا ومصر نجحوا في جعل أنفسهم مستقلين تقريبًا عن الخلفاء العباسيين في بغداد.

الفاطميون كانوا رؤساء لحركة دينية متنافسة للطائفة الإسماعيلية للإطاحة بالنظام الديني والسياسي القائم في جميع أنحاء الأراضي الإسلامية.

لم يكن هدفهم إقامة سيادة إقليمية أخرى، بل إبطال العباسيين وإيجاد خلافة جديدة في مكانهم.

تاريخ تأسيس الدولة الفاطمية

تاريخ تأسيس الدولة الفاطمية

فترة التوسع

خلال القرن التاسع، تم تأسيس المبشرين الإسماعيليين في أجزاء كثيرة من الإمبراطورية الإسلامية، حيث كانوا يبشرون بمذهب الثورة ضد النظام السني والدولة العباسية.

بعد عدد من الانهيارات، تمكن الإسماعيليون من تأسيس قاعدة ثابتة في اليمن ومن هناك أرسلوا مبعوثين إلى شمال إفريقيا، وتحقيق نجاح كبير.

وبحلول عام 909، كانوا أقوياء بدرجة كافية لكي يخرج إمامهم، الذي كان مختبئًا، ويعلن نفسه الخليفة، وهذا يمثل بداية دولة جديدة.

إقرأ أيضا:تاريخ الامارات الحديث معلومات متنوّعة عن تاريخ دولة الإمارات الحديث

خلال النصف الأول من القرن، حكم الخلفاء الفاطميون فقط في شمال إفريقيا وصقلية، حيث كان عليهم التعامل مع العديد من المشكلات.

ولم يكن أي من الفريقين يميل بشكل جيد نحو مذاهب الإسماعيلي للحكام الجدد، وقدموا مقاومة عنيدة لهم.

وبعد أن أظهر الإسماعيليين أنفسهم، نشأ صراع  بين الدولة والثورة، أي بين الخليفة المهدي (حكم 909-934) والمبشرين الذين أتوا بهم إلى السلطة.

كانت هناك أيضًا مشاكل سياسية مع قبائل البربر والحكام المسلمين المجاورين، فضلاً عن الحرب ضد البيزنطيين في صقلية وإيطاليا التي ورثها حكام الفاطميون عن أسلافهم في شمال إفريقيا.

غزو ​​مصر

وأثناء التغلب على هذه الصعوبات، لم يفقد الفاطميون أبداً هدفهم النهائي المتمثل في التوسع نحو الشرق، حيث كان مركز قوة العبّاس.

وكانت الخطوة الأولى غزو مصر، وكان أول خليفة هو المهدي، وقد أسس عاصمته في المهدية (التي تأسست عام 920) على الساحل الشرقي لتونس.

 وفي عام 969، تحت حكم الخليفة المعز، اكتملت المرحلة الأولى من التقدم نحو الشرق.

واحتلت القوات الفاطمية وادي النيل وتقدمت عبر سيناء إلى فلسطين وجنوب سوريا،وبالقرب من الفسطاط، كان المركز الإداري القديم لمصر الإسلامية

إقرأ أيضا:تاريخ تأسيس الجيش المصري تعرف على تاريخ الجيش المصري

وقام الفاطميون ببناء القاهرة، التي أصبحت عاصمة للإمبراطورية، وفيها مسجد جديد للكاتدرائية ومدرسة، تسمى الأزهر.

تاريخ تأسيس الدولة الفاطمية

تاريخ تأسيس الدولة الفاطمية

نهاية الدولة الفاطمية

بدر وخلفاؤه أنقذوا الدولة الفاطمية من الانهيار وأجلوا نهايتها لمدة قرن تقريبا.

وعند وفاة المستنير عام 1094، كان الأفيال هو الذي اختار الخليفة الجديد، قام المستنير بترشيح ابنه الأكبر نزار، وتم قبوله من قادة الإسماعيليون.  

وفي مصر كان هناك بعض المعارضة، وفي بلاد فارس والعراق وآسيا الوسطى كانت مهمة الإسماعيلي بالقيادة.

وقد قام حسن السباعي برفض الاعتراف بالخليفة الجديد وقطع العلاقات مع السلطات الفاطمية في القاهرة.

حركة حسن عباس الجديدة في الإسماعيلية، بأن يكون نزار وذريته من الأئمة الشرعيين وأدانوا الخلفاء في القاهرة بوصفهم مغتصبين.

الإسماعيليون في اليمن قبلوا المستعلي، وانفصلوا في 1130 عندما قُتل ابن المستعلي الأمير (حكم من 1101 إلى 1130) على يد القتلة، وخلفه ابن عمه الحفيظ (1130 م).

نهاية السلالة في عام 1171، ولم يكن الخلفاء الأربعة الآخرون أكثر من أسرة مصرية محلية، دون سلطة أو نفوذ أو أمل.

إقرأ أيضا:مقال عن الدولة العثمانيه تعرف على تاريخ وتراث وفن الدولة العثمانية

في 1171، توفي آخر خليفة، صلاح الدين، الوزير الاسمي، أصبح سيد مصر الحقيقي، وألغيت الخلافة الفاطمية، التي ماتت بالفعل كقوة دينية وسياسية.

تاريخ تأسيس الدولة الفاطمية

تاريخ تأسيس الدولة الفاطمية

المراجع

مصدر١

السابق
تاريخ تأسيس الجيش الوطني التونسي تعرف على تاريخ الجيش التونسي
التالي
كم خلية في جسم الإنسان تعرف على عدد الخلايا في جسم الإنسان وأنواعها

اترك تعليقاً