ثروات طبيعية

الطبيعة في نيوزيلندا

تشتهر نيوزيلندا بالحيوانات البرية وطقسها المعتدل والطبيعة الخلابة والبازارات السياحية والمحميات الطبيعية، فهي تشجع وترحب بكل زوارها لكي يكتشفوا جمال وروعة طبيعتها الخلابة ومعرفة تراثها الفريد، وللتعرف على الطبيعة في نيوزيلندا اقرأ المقال التالي:

الطبيعة في نيوزيلندا

تنتشر الجبال الشاهقة والشواطئ ذات المياه النقية والغير ملوثة وخضار الريف والنباتات والحيوانات الفريدة من نوعها في نيوزيلندا،  وتم إقامة أكثر من 13 متنزهاً و3 حدائق بحرية ومناطق عالمية ومئات من المناطق الايدلوجية وشبكات من المحميات البحرية والأراضي الرطبة.

الحيوانات البرية بنيوزيلندا:

تتميز نيوزيلندا بوجود مجموعة من الحيوانات والطيور البرية بها، ومنها طيور الكيوى وهو طائر لا يطير وتأخذه نيوزيلندا الرمز الوطني الغير الرسمي لها، وأيضا بعض من الطيور التي لا تطير مثل ويكا وكاكابو المهددين بالانقراض وهم نوع من أنواع الببغاء إلا أنه أكبر، وبها ديناصور حي موجود في كبسولة زمنية.

النباتات البرية بنيوزيلندا:

بعد مرور أكثر من 1000 عام من إزالة البشر للغابات إلا أنها ماوالت تتواجد على المناطق المرتفعة عن البلاد، وأغلب هذه النباتات محمية من الاستغلال في محميات طبيعية حتى يستطيع الجميع الاستمتاع بها.

إقرأ أيضا:افضل انواع الذهب الخليجي

وتتميز غابات نيوزيلندا بانها معتدلة الخضرة مع نباتات عملاقة واشجار عالية فتستطيع أن تقضي أوقات ممتعة في هذه المناطق البرية والمحميات الطبيعية.

الجغرافيا والجيولوجيا لنيوزيلندا:

تقع نيوزيلندا على الساحل الجنوبي للمحيط الهادي، بين خط العرض 34 و47 وتمتد المدينة من الشمال إلى الجنوب وتمتد السلاسل الجبلية بالطول، فهي أكبر بقليل من بريطانيا العظمي.

وتتمتع بالتنوع الجذاب في التضاريس حيث وجود الأنهار الجليدية المتواجدة في جبال الألب ويوجد السلاسل الجبلية الضخمة مع وجود أراضي زراعية خضراء والشواطئ الرملية الطويلة.

الطقس والمناخ بنيوزيلندا:

تتميز نيوزيلندا بطقس معتدل حيث درجات الحرارة المعتدلة وأيضا بهطول امطار غزيرة مع وجود اشعة الشمس، ويمكننا أيضا الاستمتاع بصيف حار والربيع بألوانه الممتعة والخريف الهادئ مع الشتاء الدافئ.

الطاقة الحرارية الأرضية بنيوزيلندا:

هى أكثر الاتجاهات الغير مألوفة في الجغرافيا النيوزيلندية، وتعتبر الهضبة البركانية في الجزيرة الشمالية من أفضل الأماكن للاستمتاع بالسخانات والطين المغلي وحمامات البخار ووجود بقايا من الجليد من جبال الألب الجنوبية إلى أراضي الوادي في الغابات المطيرة التي لا تتعدى 300 متر فوق سطح الأرض ويعتبر هذا المزيج من الغابات المطيرة والجليد ميزة تتميز بها دولة نيوزيلندا ويعتبر نظام بيئي لا يوجد في أي مكان في العالم.

إقرأ أيضا:الطبيعة في محافظة ظفار

وبها نهر فرانز جوزيف الجليدي الموجود في حديقة ويستلاند، وتعتبر مدينة فيرود لاند التي تقع في الجنوب الغربي هي أحد أكثر الأماكن في العالم التي يمكن ان نري بها الفيوز، وتمتد مدينة فيرود لاند على أكثر 1.2 مليون فدان وتحتوي على مئات البحيرات وأعماق الفيضانات والغابات المتطايرة وقمم الجبال.

أنشطة يمكنك القيام بها في نيوزيلندا:

مثل التجديف في ميلفورد ساوند وحمامات الشمبانيا ” واي تابو ” وأخذ جولة في كهوف waitomo glowworm وجسر البرق الأزرق وبينك روكس والصخور الدنيدن وغابة وآيبود ومعبر جبال الألب تونجاريرو .

إقرأ أيضا:الطبيعة في صلالة

المصدر

 

 

السابق
دولة بابوا غينيا الجديدة
التالي
كيفية التخلص من الإسهال

اترك تعليقاً