الجهاز التنفسي

الرئتين

مفهوم الرئتين:

الرئتان: هو العضو الرئيسي لجهاز التنفسي، هوعبارة عن زوج من الأعضاء الإسفنجية وردية اللون المليئة بالهواء، وتقع داخل القفص الصدري. تقوم القصبة الهوائية بتوصيل الهواء المستنشق إلى الرئتين ثم تنقسم القصبات الهوائية إلى فروع أصغر (القصيبات)، والرئتان تُساعد في الحصول على الأكسجين والتخلّص من ثاني أكسيد الكربون من خلال عملية الشهيق والزفير.

معلومات مهمة عن الرئتين:

  • تتكون الرئة اليمنى من ثلاث أجزاء ويبلغ وزنها 700غم وتحتوي الرئة اليسرى على جزئين فقط؛ لإفساح المجال للقلب ويبلغ وزنها 600غم. تبدأ الرئتان في الجزء السفلي من القصبات الهوائية، وتتفرّع القصبات الهوائية داخل الرئة إلى قصيبات أصغر.
  • تحتوي كل رئة في جسم الأنسان على الشعب الهوائية، التي تقوم بتنقية الهواء الداخل إلى الرئتين من ملوثات الجو من الغبار والأتربة وغيرها، تعمل الشعب الهوائية على إفراز المخاط والتخلّص من الملوثات الرئة من خلال السعال أو العطاس إلى خارج الجسم.
  • تحتوي الرئتين على القصبات الهوائية التي تتفرّع إلى الحويصلات الهوائية، التي تقوم بعملية تبادل الغازات داخل الرئتين من خلال الشريان الرئوي.
  • الرئتين هي عضو هش و طري، حيث أنه ينقبض عند عمليه الزفير ويتوسع عند عملية الشهيق.
  • تحتوي الرئتين على عدد كبير من الحويصلات الهوائية والشعيرات الدموية التي تغذي تلك المنطقة، وتلعب دور مهم في عمليه تبادل ونقل الغازات داخل الرئتين.

آلية تبادل الغازات:

يدخل الهواء إلى الجسم أولاً من خلال الفم أو الأنف، ينتقل بسرعة إلى البلعوم، ويمر عبر الحنجرة، ويدخل القصبة الهوائية، التي تتفرّع إلى قصبات هوائية يمنى وقصبات هوائية يسرى داخل الرئتين، وتنقسم القصبات إلى فروع أصغر تُسمّى القصيبات.
تنتهي أصغر القصيبات الهوائية بأكياس هوائية دقيقة تُسمّى الحويصلات الهوائية، والتي تنتفخ أثناء الاستنشاق وتُفرّغ أثناء الزفير. تبادل الغازات هو توصيل الأكسجين من الرئتين إلى مجرى الدم، والتخلّص من ثاني أكسيد الكربون من مجرى الدم إلى الرئتين. يحدث في الرئتين بين الحويصلات الهوائية وشبكة من الأوعية الدموية الدقيقة تُسمّى الشعيرات الدموية، والتي تقع في جدران الحويصلات الهوائية.

إقرأ أيضا:هل مرض كورونا مميت

تشترك جدران الحويصلات الهوائية فعليًا في غشاء مع الشعيرات الدموية، حيث يتحرّك الأكسجين وثاني أكسيد الكربون بحرية بين الجهاز التنفسي ومجرى الدم. ترتبط جزيئات الأكسجين بخلايا الدم الحمراء التي تنتقل إلى القلب. في الوقت نفسه، تخرج جزيئات ثاني أكسيد الكربون في الحويصلات الهوائية من الجسم مع الزفير التالي.

وظائف الرئتين:

  • تزويد جسم الأنسان بالأكسجين، ونقله إلى مجرى الدم والتخلّص من ثاني أكسيد الكربون.
  • تعمل الرئتين على تنظيم الحموضه بالجسم.
  • دعم القلب والأوعية الدموية من خلال عملية التنفس وتزويد بالأكسجين.

علامات وأعراض حدوث اضطرابات بالرئتين:

  • الشعور بعدم الراحة وضيق بالتنفس.
  • زيادة المخاط والبلغم.
  • ألم بمنطقه الصدر.
  • وجود علامة دموية مصاحبة بالبلغم عند السعال.
  • سماع صوت الصفير.
  • سعال مُزمن ومتكرر.
  • عدم قدرة التحمل على المشي والجهد.

طرق المحافظة على سلامة وصحة الرئتين:

  • الابتعاد عن الأماكن المزدحمة بالملوثات الهواء.
  • التنفس بعمق يعمل على تحسين وظائف الرئة.
  • الابتعاد عن استخدام المواد الكيمائية، ومنها: مواد التنظيف والمبيدات الحشرية وغيرها، وعدم مزج أكثر من نوع من هذه المواد.
  • المحافظة على النظافة اليدين من الفيروسات والبكتيريا.
  • تناول أغذية صحية من الفواكه والخضار وشرب كميات كافية من ماء.
  • القيام ببعض التمارين الرياضيه والإستراخاء والمشي يومياً.

أنواع أصوات التنفس غير طبيعية للرئتين:

  • صوت الصفير: يدل على التهاب و تضيق أنابيب الشعب الهوائية.
  • صوت الصرير: يدل على تضيق في مجرى التنفسي العلوي.
  • صوت الخشخشة أو الغرغرة: يدل على وجود سوائل داخل الحويصلات الهوائية. عندما يكون الشخص مُصاب بمرض قصور القلب الذي يُؤدي إلى حدوث مرض السوائل على الرئة.
  • صوت الخافت أو المنخفض والسطحي: يدل على عدم القدرة على التنفس نتيجة وجود سوائل أو مخاط.

أسباب سماع أصوات غير طبيعية بالرئة:

  • حدوث التهاب الرئوي.
  • أمراض القلب.
  • وجود جسم غريب في الرئتين.
  • وجود إصابة للرئتين مثل التعرّض لحادث سير أو حالات السقوط.
  • الربو.
  • الالتهابات الرئوية المُزمنة، مثل انتفاخ الرئة.

علاقة الرئة بأمراض القلب:

أن العلاقة الموجودة بين القلب والرئة مُرتبطة جداً، حيث أنه عندما يغذي القلب الجسم بالأكسجين المحمل من الرئتين إلى جميع أجزاء الجسم من خلال الدورة الدموية الكبرى والصغرى، عندما تفقد الرئة خصائصها الوظيفية سوف يعمل على نقص الأكسجين في عضلة القلب وعدم قدرتها على العمل بالشكل المطلوب، ممّا يُؤدي إلى حدوث فشل إو قصور بالقلب. في حال حدوث نقص بالأكسجين فأنه يعمل على ازدياد نسبة ثاني اكسيد الكربون بالجسم الذي يُؤثّر على المخ. حيث أن التدخين من أهم أسباب تليف الرئة ويمنع عملية تبادل الغازات داخل الرئتين. بالإضافة تأثيره على القلب والشرايين.

إقرأ أيضا:نصائح لمرضى الربو

أمراض الرئة:

  • الربو.
  • الأنفلونزا.
  • فرط ضغط الدم الرئوي.
  • سرطان الرئة.
  • الانصمام الرئوي.
  • متلازمه ضائقة التنفسية الرئوية الحادة.
  • مرض السُّل.
  • التليف الكيسي.
  • توسع القصبات.
  • التليف الرئوي.
  • الانتفاخ الرئوي.
  • التهاب القصبات المُزمن.
  • متلازمة قصور التنفس الناتج عن البدانة.
  • وذمة الرئوية (سوائل على الرئة).
السابق
الحنجرة
التالي
تعد قياده المجتمع رابطا مهما يعصمه من الانهيار لهذا اوجب الاسلام الانقياد لولي الامر اكتب الايه الداله

اترك تعليقاً