الأضطرابات النفسيه

أمراض نفسية تصيب النساء

بدءا من الوظيفة إلى تنظيم الأسرة، تواجه النساء عددًا من التغييرات التي قد تسبب في ظهور  بعض الأمراض النفسية، مثل القلق، والاكتئاب، هذا وتتعرض النساء لعدد من التغيرات الهرمونية، والتنموية التي يمكن أن تؤدي إلى حدوث مشكلات نفسية. وفيما يلي سنستعرض أمراض نفسية تصيب النساء.

أمراض نفسية تصيب النساء

  1. اضطرابات القلق

  • من سن البلوغ، وحتى سن الخمسين، تزيد احتمالية إصابة النساء باضطراب القلق ضعف الرجال
  • هناك العديد من العوامل التي تدخل في الاعتبار – بما في ذلك المعايير الاجتماعية، والثقافية، والضغوط، ولكن قد يكون رد فعلنا هو الفرق الأكبر بين الرجال والنساء؛ حيث يميل الرجال إلى الانغماس في المشاعر بينما تميل النساء إلى استيعابها.
  • تشمل أعراض القلق: التعب، والتهيج، ومشاكل النوم، وصعوبة السيطرة على القلق
  • إن الحصول على تشخيص للقلق من الطبيب هو الخطوة الأولى في استكشاف بعض العوامل المسببة للاضطراب.
  1. اضطراب ثنائي القطب

  • الجينات تلعب دوراً في تطور الاضطراب الثنائي القطب، بالإضافة إلى أن ضغوط سن البلوغ لدي الشابات يمكن أن تؤدي إلى ظهور المرض
  • بينما يؤثر هذا الاضطراب على الرجال والنساء على قدم المساواة، إلا أن الهرمونات قد تجعل التجربة مختلفة بالنسبة للنساء
  • قد يكون من الصعب تشخيص هذا المرض، ولكن فهم الأعراض، وتحديدها يعد الخطوة الأولى لتلقي العلاج المناسب.
  • يتجلى الاضطراب الثنائي القطب بطريقتين: الاكتئاب والهوس.
  • من خلال معرفة علامات هذين المظهرين، يمكن للمرأة الحصول على العلاج المناسب من خلال استشارة الطبيب المعالج.
  1. اضطراب الشخصية الحدية

  • يحدث هذا المرض عندما تمر النساء بعدد من التغييرات الاجتماعية في العمل، في المدرسة، وفي العلاقات
  • BPD هو مرض عقلي يتميز بنمط مستمر من أمزجة متفاوتة، وصورة ذاتية، وسلوك، قد تشمل الأعراض: نوبات شديدة من الغضب، والاكتئاب، والقلق يمكن أن تستمر لساعات، أو حتى أيام.
  • إذا كنت تعاني من هذا الاضطراب، فستلاحظ ظهور أعراضه على العديد من المناطق في حياتك.
  • يمكن أن تتراوح الأعراض من المشاعر المزمنة للفراغ إلى الانخراط في سلوكيات إيذاء الذات.
  1. الاكتئاب

  • يعد الاكتئاب مشكلة شائعة في الصحة النفسية بين النساء، وهو أيضًا أكثر انتشارًا بين النساء منها بين الرجال.
  • تختلف شدة، وتكرار الأعراض من شخص لآخر، قد تشمل الأعراض: التهيج، ومشاعر اليأس، والتعب، وفقدان الاهتمام، أو المتعة في ممارسة الهوايات، أو الأنشطة، وورود أفكار الموت، أو الانتحار
  • من خلال الاكتشاف المبكر، والتشخيص، وخطة العلاج التي تشمل الأدوية، والعلاج النفسي، وخيارات نمط الحياة الصحية، يمكن لمريض الاكتئاب أن يتحسن.
  1. اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط

  • على الرغم من أن اضطراب فرط الحركة، ونقص الانتباه يظهر عادة، ويتم تشخيصه في سن مبكرة، إلا أنه يمكن أيضًا أن يظهر في سن متأخرة، يتم تشخيص الكثير من النساء به في أوائل العشرينات من العمر لأن عدم قدرتهن على التركيز، والفوضى التنظيمية، والانطواء على الذات، والنسيان تصبح أكثر وضوحًا لأنفسهن، وللآخرين لأنهن أصبحن أكثر استقلالية في الكلية، والعمل.
  1. اكتئاب ما بعد الولادة

  • يمكن أن يكون إنجاب طفل وقتًا مثيرًا في حياة الزوجين، ومع ذلك، يمكن أن تؤدي العملية أيضًا إلى بعض المخاوف المتعلقة بالصحة النفسية للمرأة
  • بصرف النظر عن التعرض لمضاعفات ما بعد الولادة، مثل الاكتئاب، والقلق، أو صدمة الولادة هناك أيضًا تجارب مع العقم، وفقدان الحمل، والمضاعفات الإنجابية (متلازمة تكيس المبايض، والتهاب بطانة الرحم، وغيرها) التي يمكن أن تظهر خلال هذا الوقت من الحياة.
  • قد يحدث اكتئاب ما بعد الولادة عند النساء اللاتي لديهن تاريخ مع الاكتئاب، والقلق، أو الصدمة.
  1. انفصام الشخصية

  • اضطراب في الصحة العقلية لا يتم مناقشته في كثير من الأحيان، تشير الدراسات أنه يظهر ما بين سن 20 و 30 سنة، حيث يكون معظم الإناث مصابات بالفصام.
  • تشمل الأعراض الخاصة به: السلوك الغريب، والأوهام، والهلوسة، وجنون العظمة، وأفكار الاضطهاد.
  1. اضطراب ما بعد الصدمة

  • يعد اضطراب الإجهاد اللاحق للصدمة نوعًا من اضطرابات القلق، وهي فئة من القضايا التي تشمل أيضًا اضطرابات الهلع، والقلق العام، والرهاب، والاضطراب، القلق الانفصالي
  • تعد النساء أكثر عرضة للإصابة به من الرجال بمعدل أربعة أضعاف، وذلك لأن النساء يتعرضن لأنواع معينة من الصدمات، مثل الاعتداء الجنسي المرتبط بمخاطر أكبر للإصابة باضطراب ما بعد الصدمة.
  1. اضطرابات الأكل

  • على الرغم من أن اضطرابات الأكل تصيب بعض الرجال، إلا أنها تعتبر أمراضًا نسائية بشكل عام، وذلك بسبب الضغط الشديد المفروض على النساء ليتوافق مع معايير معينة من النحافة، واللياقة البدنية، حيث تتجه المعايير الثقافية للنساء بشكل كبير نحو الوزن، والشكل، والمظهر – وهذا يؤثر بشكل مطلق على علاقة المرأة بالطعام وجسمها

المراجع

المصدر الأول

إقرأ أيضا:ما هو مرض البيدوفيليا ؟

المصدر الثاني

المصدر الثالث

السابق
تكلفة السفر إلى دبي لأسبوع
التالي
معلومات عن دولة بالاو

اترك تعليقاً