موريتانيا

عاصمة دولة موريتانيا

عاصمة دولة موريتانيا .. كانت نواكشوط قرية صيد كبيرة محصنة في عصور ما قبل الاستعمار وتحت الحكم الفرنسي، ومع استعداد موريتانيا للاستقلال، كانت تفتقر إلى عاصمة، واختيرت منطقة نواكشوط الحالية بفضل موقعها المركزي لتكون رمزًا للحداثة والوحدة الوطنية..

عاصمة دولة موريتانيا

  • تقع نواكشوط على بعد 4 أميال من المحيط الأطلسي، جنوب وسط موريتانيا .
  • نواكشوط هي عاصمة موريتانيا وأكبر مدنها، حيث بلغ عدد سكانها حوالي 1.2 مليون نسمة في عام 2019. والمدينة هي محور الاقتصاد الموريتاني وهي موطن لمطار نواكشوط ..
  • قبل ثلاث سنوات من استقلال موريتانيا عن فرنسا عام 1960، تم اختيار نواكشوط ، التي كانت آنذاك مجرد قرية، لتكون عاصمة موريتانيا المستقلة في المستقبل.
  • خطط مهندسو المدينة لاستيعاب 15000 ساكن محتمل.
  • بحلول عام 1967 ، انتقل 20 ألف شخص إلى نواكشوط، ولكن نتيجة للجفاف الصحراوي في العقود الأخيرة ، انتقلت جحافل من السكان إلى المدينة، واعتبارًا من أوائل القرن الحادي والعشرين كان أكثر من 800000 شخص يسكنون نواكشوط، أي حوالي 25 بالمائة من سكان موريتانيا.
  • الإسلام هو الدين الرئيسي في موريتانيا، والغالبية من المسلمين السنة.
  • تم بناء نواكشوط حول شارع كبير تصطف على جانبيه الأشجار ، شارع عبد الناصر ، والذي يمتد شمال شرق وسط المدينة من المطار. تم تسمية الشوارع الرئيسية الأخرى ( بالفرنسية ) لشخصيات موريتانية بارزة ، أو شخصيات عالمية في الستينيات: أفينيو ديغول، أفينيو كينيدي، وشارع لومومبا، على سبيل المثال.
  • نواكشوط منبسطة إلى حد كبير وعلى ارتفاع أمتار قليلة فقط عن سطح البحر، وهي مهددة بتقدم الكثبان الرملية من جانبها الشرقي مما يشكل مشكلة يومية

مناخ نواكشوط

  • تتمتع نواكشوط بمناخ صحراوي حار مع درجات حرارة مرتفعة طوال العام، لكن درجات الحرارة ليلاً باردة في الشتاء.
  • في حين أن متوسط ​​درجات الحرارة المرتفعة ثابت نسبيًا عند حوالي 33 درجة مئوية يمكن أن يتراوح متوسط ​​درجات الحرارة المنخفضة من 25 درجة مئوية خلال أشهر الصيف إلى 13 درجة مئوية خلال أشهر الشتاء.
  • يمكن أن تصل درجات الحرارة الدنيا إلى 10 درجات مئوية خلال ليالي الشتاء في نواكشوط.

اقتصاد نواكشوط

إقرأ أيضا:العصابات في موريتانيا
  • يعتمد اقتصاد نواكشوط على تعدين الذهب والفوسفات والنحاس من المنطقة المحيطة إلى جانب السلع المنتجة في المصانع مثل الأسمنت والسجاد والتطريز والمبيدات الحشرية والمنسوجات.
  • استثمرت الصين بكثافة في توسيع ميناء نواكشوط وفي مشاريع البنية التحتية الأخرى في المدينة. ومع ذلك، فقد تضافرت إمدادات المياه غير المتجددة، ونقص الوقود، والصراعات العرقية، والاكتظاظ في بعض مناطق المدينة، وعدم الاستقرار السياسي في البلاد، لإعاقة نمو نواكشوط.

التعليم في نواكشوط

  • المدينة هي موطن لجامعة نواكشوط، وهي الجامعة الوحيدة في موريتانيا وتم افتتاحها في عام 1981، وتشمل مرافق التعليم العالي الأخرى المدرسة الوطنية للإدارة، والمعهد الوطني للدراسات الإسلامية المتقدمة، كما توجد العديد من المدارس الابتدائية والثانوية، ومدرسة أمريكية دولية في نواكشوط.

معالم الجذب في المدينة

  • تشمل عوامل الجذب في نواكشوط؛ متحف نواكشوط والعديد من الأسواق بما في ذلك سوق الفضة، والشواطئ التي يعد أحدها قاعدة لقوارب الصيد، كما تستضيف المدينة أيضًا المكتبة الوطنية والأرشيف الوطني.

المراجع

المصدر

إقرأ أيضا:العصابات في موريتانيا

السابق
عملة دولة نيوزيلندا
التالي
الفرق بين اللغة واللهجة

اترك تعليقاً