وضوء وطهارة

طريقة الغسل من الدورة

الحيض هي الفترة التي تمر على كل امرأة كل شهر، ويتخلص الجسم من الدم الفاسد الموجود فيه، وهذا الحيض مفيد جدا للمرأة، وبعد انتهاء فترة الحيض يجب على المرأة أن تغتسل حتى تستعد للصلاة والصوم وأداء الفروض، ولهذا سوف نوضح لكم طريقة الغسل من الدورة بشكل صحيح.




أهمية الحيض للمرأة

الدورة الشهرية التي تتعرض لها المرأة كل شهر هي دليل على صحة المرأة الجيدة، وهذا الدم يطهر الجسم من السموم، والخلايا الميتة، يجدد بطانة الرحم، يحمي المرأة من أمراض القلب، وتصلب الشرايين.

نزول الدم من المرأة كل شهر هي عادة تصيب كل سيدة حتى تبلغ سن الخمسين، وبعد هذا السن تصبح المبايض غير قادرة على إنتاج البويضات، ومدة الأيام في الحيض تختلف من كل امرأة وأخرى، فهي تبدأ من 3 أيام لدى البعض وتصل لدى البعض إلى أسبوع، وهي تأتي كل 28 يوم.

علامات انتهاء الدورة الشهرية

هناك بعض العلامات التي تظهر على جسم المرأة وتعرف المرأة من خلال هذه العلامات أن الدورة الشهرية قد انتهت وأنه حان وقت الغسل، وهذه العلامات:

-انقطاع خروج الدم والكدرة الصفراء.

-لو أدخلت قطنة في الفرج تخرج بيضاء، وجفاف الفرج.

-نزول القصة البيضاء، وهي الماء الرقيق الأبيض الذي يخرج بعد انتهاء فترة الحيض.

إقرأ أيضا:تعريف الطهارة وأنواعها

يجب التنويه لأنه لو زاد فترة نزول الدم عن عشرة أيام يجب الاغتسال والوضوء عند كل صلاة، لأن هذا الدم يعتبر دم استحاضة وليس دم حيض.

أهمية الاغتسال من الحيض

يعتبر الاغتسال من الحيض هي طهارة لجسم المرأة، وهو الطهارة التي تجعلها تستطيع أداء الفروض، لأن الله تعالى يحب المتطهرين.

-الاغتسال نظافة للجسم، ويجب أن تغتسل المرأة بعد انتهاء فترة الحيض والتأكد من انقطاع الدم.

-الاغتسال من الحيض يقوم بتنشيط الدورة الدموية في جسم الإنسان، ومد الجسم بالطاقة اللازمة له للتخلص من الكسل.

-الاغتسال بعد الدورة يحمي المنطقة التناسلية من التصبغ واللون الأسود.

-التخلص من ألم المفاصل والروماتيزم.

-يساعد الاستحمام من الدورة على الاسترخاء وتحسين الحالة المزاجية.

الاغتسال من الحيض في السنة النبوية الشريفة

(كان رسولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم إذا اغتسلَ مِن الجَنَابَةِ ، يبدأُ فيَغسلُ يدَيْه، ثم يُفْرِغُ بيمينه على شِمَالِه، فيَغسلُ فرجَه، ثم يَتوضأُ وضوئَه للصلاةِ، ثم يأخذُ الماءَ، فيُدخِلُ أصابَعَه في أصولِ الشَّعرِ، حتى إذا رأى أَنْ قد استبرأَ، حَفَنَ على رأسِه ثلاثَ حَفَنَاتٍ، ثم أفاضَ على سائرِ جسدِه ، ثم غسلَ رجليه، وفي رواية: أن النبيَّ -صلى الله عليه وسلم اغتسلَ مِن الجنابةِ ، فبدأَ فغسلَ كفَيْه ثلاثًا، ثم ذكر نحوَ حديثِ أبي معاويةَ، ولم يَذْكُرْ غَسْلَ الرجلين) [صحيح مسلم].

إقرأ أيضا:متى يجب الغسل على المرأة

ما كان يفعله رسول الله صلى الله عليه وسلم في الطهارة يجب على كل مسلم فعله سواء كان في الطهارة من الحيض أو الجنابة.

طريقة الغسل من الدورة الشهرية

-أول أمر يجب أن تتوفر النية في الطهارة من الدورة الشهرية، وتسمية الله قبل الدخول إلى الحمام.

إقرأ أيضا:فضل الوضوء قبل النوم

-يتم غسل اليدين ثلاث مرات، وبعد ذلك يتم غسل المنطقة الحساسة جيدا، وتمسك بالمسك أو الطيب للتخلص من رائحة الدم.

لقد أوصانا رسول الله صلى الله عليه وسلم بوضع المسك في الأعضاء التناسلية بعد الاغتسال من الحيض، وكذلك أوصانا أن يكون الغسل للأعضاء التناسلية في الأول حتى لا ينقض الوضوء بعد ذلك.

-بعد غسل الأعضاء التناسلية يتم الوضوء بالشكل المعروف للوضوء للصلاة.

-يجب أن يراعي سكب الماء على الشعر ثلاث مرات، ويجب التأكد من أن الماء وصل إلى جميع منبت الشعر والتخلخل فيها، ويفضل أن يفك الشعر بالكامل أثناء الغسل.

-يتم سكب الماء على الجسم في الشق الأيمن، ثم الشق الأيسر.

السابق
الشاي الأخضر فوائده وأضراره
التالي
فيكسودين Fexodine لعلاج التهاب الجيوب الأنفية

اترك تعليقاً