التأريخ الإسلامي

أسباب سقوط الدولة البويهية

الدولة البويهية قامت فى بلاد فارس والعراق ويقدم لك “بحر المعرفة” أسباب سقوطها .

أسباب سقوط الدولة البويهية

تعرف على البويهيون

أسباب سقوط الدولة البويهية

عزيزى القارئ الكثير من المؤرخين أختلفوا فى أصل البويهيين فيرجع البعض أصلهم إلى بهرام بن يزدجر وهو ملك ساسانى ويرى ابن الأثير أن أصلهم يرجع لقوم الديلم والأرجح أن البويهيين ينتمون إلى الديلم الذين سكنوا المناطق الجبلية فى بلاد فارس أو إيران .

خرج ملك الديلم لمقاتلة السامانيين ومن أبرز من خرجوا معه أبو شجاع بويه وكان له ثلاثة أولاد هم على , حسن وأحمد وهم من قامت على أكتافهم الدولية البويهية .

وحكموا رقعة كبيرة من العالم الإسلامى ضمت بلاد فارس والعراق حيث ظهرت فى بلاد فارس عام 321 هـ وفى بلاد العراق عام 334 هـ وانتهى حكمهم بإستيلاء السلاجقة على أملاكهم ودخولهم مدينة بغداد فى عام 447 هـ .

أسباب سقوط الدولة البويهية

أسباب سقوط الدولة البويهية

عزيزى القارئ كما وضحنا أن الدولة البويهية قامت فى بلاد فارس والعراق واستمرت لفترة من الزمن وإعتمد نجاحهم على تبادل المنفعة بين دولتهم وبين البلاد التى يحكموها فعندما نجحوا فى توفير الأمن للبلاد وحسنوا من أوضاع التجارة وإبعادهم للجيش عن التدخل فى الصراعات الداخلية وغيرها من الأعمال الجيدة أدى إلى إستمرارهم فى الحكم .

إقرأ أيضا:أسباب سقوط دولة المماليك

أما عندما تدهورت أحوال بلاد فارس عندما ظهرت صراعات البويهيون داخل البلاد خاصة بسبب نظام الوراثة المتبع لديهم ففقد الأمراء السيطرة على الجيش وتعددت إنقسامات الجيش فضعفت الدولة البويهية وإليك مجموعة من الأسباب :

– أصبحت بلاد فارس والعراق تحت حكم الإقطاع العسكرى فادى ذلك إلى أضرار كثيرة بالمجتمع خاصة بالنشاط الإقتصاد .

– تزايد الصراعات والإنقسامات بالبلاد أدى لتدهور الوضع الأمنى وإنتشار السرقة والفساد وجرائم القتل .

– نجاح الفاطميين فى تحويل تجارة المحيط الهندى من منطقة الخليج للبحر الأحمر فأدى لإلحاق ضرر إقتصادى كبير بالدولة البويهية .

– سيطر الغزنويين على طريق المواصلات البرية التى تؤدى للصين والهند فأدى لإضعاف التجارة البرية ببلاد فارس .

– إستيلاء السلاجقة على معظم المناطق البويهية وإثارة حالة من الفوضى والذعر فى الوقت الذى كانت تعيش فيه بلاد فارس أسوء أوقاتها على يد حاكمها فلاستون الذى لم يستطع مواجهة قبائل من الأكراد ” سبنكارة ” فقد نشرت الفوضى بالبلاد وأطاحت بفلاستون وتم تنصيب أخو فلاستون الأصغر أميرا بينما الحاكم الفعلى هو قائد الأكراد .

– إنتشار الفساد وسوء التصرف بأموال خزانة الدولة العامة فقد كانت الخزائن تحمل للأمراء ويتحكمون بها كما زادت الضرائب المفروضة عامل هام فى زيادة سوء الحالة الإقتصادية وسقوط الدولة البويهية .

إقرأ أيضا:كم كان عمر محمد الفاتح عندما فتح القسطنطينية

– المقاومة ضد الدولة البويهية كان لها دور كبير فى سقوطها وتتمثل المقاومة فى مقاومة الحمدانية , بنو عقيل , بنو مزيد والمقاومة العربية .

– العوامل الداخلية السيئة للبلاد والتى تتمثل فى الصراع الأسرى بين الحكام .

– التمرد العسكرى بالبلاد , قامت الدولة البويهية فى الأصل على أكتاف الديالمة ثم استعانوا بالأتراك ولكن حدث صراع بين معز الدولة وكبير قواد الديالمة مما أدى لإضعاف الجيش .

– ظهور دولة السلاجقة عام 357 هـ وإزالتهم للدولة البويهية .

المراجع

المصدر:من هنا

السابق
أفضل طرق علاج اللوز
التالي
دولة بليز

اترك تعليقاً